إحتجاجات شديدة أثارتها المديرة الوطنية لمكتب الصيد بمدينة فاس

شؤون الاستثمار

أغلقت السلطات المحلية سوق الأحد في مدينة فاس ، و يشتهر هذا الأخير بمختلف الأنشطة خاصة الحرف التقليدية ويقام ثلاث مرات في الأسبوع،  حيث قامت السلطة بمنع التجار من الولوج إليه وتسييج المنطقة، دون سابق إنذار، للبدء في أعمال حفر لإنشاء سوق جملة جديد للسمك.

وقد أثار هذا الإجراء غضب التجار الذين لم يتم إبلاغهم مسبقًا بالقرار، ولم يتم التنسيق معهم للعثور على حل بديل لنقل نشاطهم التجاري إلى مكان آخر. وتبين أن الإجراء العشوائي تم دون اتخاذ التدابير الضرورية، مما أدى إلى إحراج السلطات المحلية بعد سخط عارم عبر عنه التجار والساكنة على حد سواء.

ومن المتوقع أن يتم تأجيل أشغال الحفر بسبب الاحتجاجات الشديدة التي أثارتها المديرة الوطنية لمكتب الصيد بفاس أمينة الفيكيكي ، التي اتُهمت بتنفيذ القرار دون التنسيق مع كافة  المعنين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.