أكدت تقاري إعلامية أن أصناف من أدوية السرطان قد إختفت دون أن تلوح في الأفق إمكانية الحصول عليه.
وأضافت ذات المصادر، بأن مرضى السرطان بالمستشفيات العمومية، تفاجأوا باختفاء أصناف من الأدوية لمدة تفوق شهرين، دون أن تلوح في الأفق إمكانية الحصول عليه.
والتحقت أدوية جديدة لعلاج السرطان بقائمة الأدوية المختفية، مثل أدوية سرطان الكبد، ودواء “ميطوتريكسات”، الذي اضطرت أسر المرضى إلى البحث عنه خارج المغرب، بعد التأكد من عدم توفره لدى المصالح المذكورة والصيدليات العمومية، علما أن الدواء يتجاوز ثمنه 11 ألف درهم…

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *