أوباح بوجمعة / تيزنيت

كلمة السيد رئيس المجلس الجماعي وجان اقليم تزنيت ودالك يوم الجمعة 14فبراير 2020.

لحظة تكريم سبعة من موظفي جماعة وجان تقاعدوا على طول الاربع سنوات الماضية…
لحظة فريدة ذات مغزى انساني نبيل.
يقول السيد الرئيس بدايتا أن أرض وجان لا تنبث الا خيرا ….


وجاء على لسانه: ان هده الأمنية التي سكنت العقل والقلب منذ تولينا هذه المسؤولية و ظلت تتردد بين نقاشات الاخت مديرة المصالح الجماعية التي ظلت تلح عقب كل تقاعد على الالتفاتة للمتقاعد…. لم يقدر للفكرة أن تخرج الى الوجود عن طريق جمعية الموظفين أنفسهم الا اليوم رغم أن المجلس خلال هذه الولاية دعم الجمعية بمبالغ مهمة مازالت في رصيدها ،لكن ولادة اليوم الناجحة بفضل التعاون والتنسيق بين الجماعة و جمعية موظفي وأعوان الجماعة بعد اعطائها نفسا جديدا مع مكتبها الجديد ،و تجند الاخوة الموظفون لهذا التكريم الانساني الرمزي الكبير نسخ ما سبق بتفريطه.


الشكر طبعا لجمعية موظفي وأعوان جماعتنا التي نطمح أن نراها في مبادرات أخرى ناجحة
الشكر لكل داعمي نشاط الجمعية ماديا أو معنويا أو بالحضور والاهتمام او بالاتصال الهاتفي …وكذا الشكر موصول للسلطات المحلية على مختلف درجاتها على تعاونها .


الشكر الخاص طبعا لكل الموظفين على ما يقدمونه من تضحية في سبيل تجويد الخدمة المقدمة للمواطن من أي موقع كان ،وأخص بالشكر الكبير مديرة مصالحنا الجماعية السيد الكفأة التي نفتخر بها دوما رغم غيابها عن حفل اليوم لدواعي شخصية، الحاجة رشيدة موماد جزاها الله خيرا.
وفي الاخير كذلك سررت بحضور الرئيس السابق لجماعتنا أستاذنا الحاج احمد اوباموح ونائبه الحاج الحسين ادونو باعتبارهما تعاملا مع المحتفى بهم لسنوات طوال …مما أعطى للحفل طعما خاصا،فشكرا جزيلا لهما .
فليبارك الله في الاعمال والاعمار وليوفق الجميع لما يحب ويرضى.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *