أفاد أن حارسي أمن خاص بمستشفى مولاي يوسف للأمراض الصدرية قد أصيبا بجروح متفاوتة الخطورة، إثر انفجار قنينة غاز ألاكسجين.

ووفق نفس مصدر، فإن الانفجار وقع عشية أمس الجمعة على الساعة الخامسة زوالا، وذلك أثناء قيام حراس الأمن الخاص بتغيير القنينة التي انفجرت ليتم نقلهم على وجه السرعة إلى مصلحة المستعجلات لتلقي العلاج.

وأبرز المصدر ذاته أن تغيير القنينات التي انفجرت أمس، كان يُعهد به إلى أعوان المستشفى المكلفين بذلك والذين تلقوا تكوينا خاصا في هذا السياق، مستغربا في الآن ذاته استمرار المستشفى بالعمل بتلك القنينات أصلا لأنها أصبحت متجاوزة.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *