شؤون الاستثمار

تحت شعار

” المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية : مقاربة متجددة لإدماج الشباب ” برئاسة السيد عامل إقليم بولمان وبحضور أعضاء اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية و السادة رجال السلطة، ومنتخبين، وممثلي المجتمع المدني.


وشكل اللقاء مناسبة لتقديم حصيلة برنامج تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، الذي يندرج ضمن برامج المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.


واعرب السيد عامل في كلمته بالمناسبة على أن مسألة الإدماج الاقتصادي للشباب تكتسي أهمية بالغة لدى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده لما لها من أدوار ريادية في تحقيق السلم الاجتماعي و خلق الثروة و فرص الشغل بالإضافة إلى الإدماج الاقتصادي للشباب في القطاع المهيكل.


وأوضح السيد عامل إقليم بولمان أن المبادرة الملكية السامية ورش مجتمعي كبير يروم في مرحلته الثالثة إلى تحصين و تعزيز المكتسبات المحققة من خلال السهر على صيانة المشاريع المنجزة من أجل ضمان ديمومتها و الحرص على توفير جودة الخدماتها ، و أشار في نفس الصدد إلى دور المبادرة كرافعة أساسية لتحقيق الالتقائية و تعبئة جهود مختلف الفاعلين من أجل الرفع من فعالية الأداء .


وأضاف أن البرنامج الثالث للمرحلة الثالثة و المتعلق بتحسين الدخل و الإدماج الاقتصادي للشباب يعتبر الأداة الضامنة لرفع التحديات المرحلة الراهنة العصيبة المرتبطة بتفشي البطالة كما يعتبر هذا البرنامج قاطرة مهمة لإحداث دينامية اقتصادية بالإقليم .


في نفس السياق تقدم رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة إقليم بولمان بتقديم عرضا مستفيضا حول برنامج تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، مشيرا إلى أنه تم تفعيله عبر ثلاثة محاور ، يهم الأول دعم ريادة الأعمال لدى الشباب بإقليم بولمان ، بشراكة مؤسسة مبادرة للشباب و المقاولة ، حيث تم تمويل 27مشروع إلى حدود الأن في قطاعات مختلفة بغلاف مالي قدره 00 000 200 1 درهم، في أفق بلوغ 35 تمويلا لمشاريع برسم سنة 2021 ،


و أشار إلى أن المحور الثاني المتعلق بدعم قابلية التشغيل لدى الشباب ا يستهدف الشباب الباحثين عن العمل من خلال إدماجهم عبر تنمية قدراتهم و تمكينهم من الأدوات الضرورية للولوج إلى سوق الشغل .


كما يهم المحور الثالث تمويل وتنفيذ برنامج تعزيز الاقتصاد الاجتماعي والتضامني على مستوى إقليم بولمان ، بشراكة جمعية تاركا، حيث تم انتقاء الأولي لــ 28 مشروعا بناء على طلب إبداء الاهتمام برسم سنة 2021 والذي هم سلاسل الإنتاج المحددة في الأعشاب العطرية و الطبية ، تربية النحل و السياحة القروية حسب الخصوصية السوسيو اقتصادية للمنطقة .


وعرف هذا اليوم التواصلي تقديم عروض من طرف رئيس قسم الشؤون القروية بعمالة إقليم بولمان حول حصيلة دعم المشاريع و الأنشطة المدرة للدخل لفائدة تعاونيات ذوي حقوق الجماعات السلالية ، وكذا من طرف المدير الإقليمي للفلاحة بإقليم بولمان حول حصيلة برامج القطاع المتعلقة بالإدماج الاقتصادي للشباب و التعاونيات وكذا من طرف ممثل مؤسسة مبادرة للشباب و المقاولة حول حصيلة تنزيل برنامج تحسين الدخل و الإدماج الاقتصادي لشباب في شقه المتعلق بدعم ريادة الأعمال لدى الشباب،


كما تم تقاسم التجارب من خلال عرض خمسة مشاريع ناجحة من طرف حاملي المشاريع و الممولة في إطار محور دعم ريادة الأعمال لدى الشباب ، مع زيارة مجموعة من المشاريع .

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *