مكتب مراكش/ أوباح بوجمعة

ادانت المحكمة الابتدائية بمراكش قبل قليل من مساء اليوم الاربعاء 21 أبريل، الفنانيين الجزائريين المتابعين على خلفية تورطهما في نشر مقطع فيديو ظهرا خلاله وهم يوجهان إهانات للمرأة المغربية، ولأطفال وصفوهما بأبناء زنا من علاقات مع مومسات مغربيات مقابل 100 درهم، بالحبس النافذ و الغرامة المالية.

و جاء الحكم موزعا على المتابعين بسنة سجنا نافذا لأحدهما، و 8 اشهر سجنا نافذا للثاني، وغرامة 500 درهم لكل واحد منها، وذلك رغم حصولهما على تنازل ذوي الاطفال الذين ظهروا في الفيديو.

وقد تمت متابعة المعنيين من أجل تهم تضمنت تسجيل وبث صور اشخاص دون موافقته وبث وتوزيع تركيبة صور اشخاص دون موافقتهم وتوزيع ادعاءات ووقائع كاذبة بقصد التشهير بهم والمس بالحياة الخاصة بهم والتغرير بقاصرين يقل سنهم عن 18سنة والمشاركة في ذلك.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *