شؤون الاستثمار

بالامس تم اغتيال الرئيس الدوري لتنسيقية الحركات الازوادية CMA، سيدي إبراهيم ولد سيداتي ،و المعروف بمعارضته لنظام باماكو و سعيه المتواصل الى وحدة الطوارق.
الشهيد تم اغتياله امام محل سكناه صبيحة يوم الثلاثاء في العاصمة المالية بواسطة رشاش ألي.
و اتهمت الحركة الازوادية الجزائر و مالي وفرنسا بالضلوع في هذا العمل الارهابي، خصوصا انه يتزامن مع اعلان طوارق الجزائر تمردهم على كل الاتفاقيات التي تربطهم مع دولة الجنرالات.
للاشارة أكد طوارق الجزائر مرارا دعمهم الكامل لقيام الدولة الازوادية ووحدة أراضي الطوارق التي تخترق جنوب الجزائر و ليبيا و شمال مالي و النيجر .
هذا الفعل الجبان ستكون له تبعات مستقبلية بدون ادنى شك و سيقوي عزيمة أحرار الطوارق .

باش_تعرف

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *