تنفق الأسر المغربية 600 مليار سنتيم لتجنب المدرسة العمومية، حيث أن قرابة مليون أسرة مغربية تنفق أكثر من 6 مليارات درهم سنويا، من أجل تجنيب أبنائها الجلوس على مقاعد المدرسة العمومية.
رقم يعني أن ما يعادل عشر ميزانية الدولة في قطاع التعليم تتحمله أسر جلها متوسطة وضعيفة الدخل، مقابل تمكين أبنائها من مقعد داخل إحدى مؤسسات التعليم الخصوصي.
وهذا الرقم مرشح للارتفاع، لأن التعليم الخصوصي يسجل ارتفاعا سنويا بنسبة 8 بالمئة، والمشروع الذي تسعى الدولة إلى تطبيقه لإصلاح المنظومة التعليمية يهدد بفرض رسوم جديدة على الأسر…

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *