خاض المنتخب المغربي، مساء يوم الاثنين 19 مارس 2018، أول حصة تدريبية له في مدينة تورينو الإيطالية، استعدادا لودية صربيا، الجمعة 23 مارس الجاري، على الملعب الأولمبي بالمدينة، في إطار التحضيرات لمونديال 2018.
وشهدت الحصة الأولى غياب بعض اللاعبين، الذين سيلتحقون بالمعسكر، في وقت لاحق من نفس اليوم واستغرقت الحصة التدريبية، التي أشرف عليها المدرب، هيرفي رينارد، ساعة و15 دقيقة، بأحد ملاعب مدرسة “سيموني لوريا” لكرة القدم وسيتدرب المنتخب الوطني .
يوم الثلاثاء 20 مارس، عرفتفي حصتين بمشاركة كل اللاعبين يُذكر أن منتخب المغرب، سيعود من تورينو إلى الدار البيضاء، بعد نهاية المباراة مباشرةً، في طائرة خاصة، استعدادًا لمواجهة أوزبكستان وديًا، يوم الجمعة 27 من الشهر الجاري، بملعب مركب محمد الخامس بالدارالبيضاء .

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *