قدم السيد محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال عرضا أمام المجلس الحكومي صبيحة يوم الخميس 1 مارس 2018، حول اختيار مدينة وجدة لاحتضان فعاليات عاصمة الثقافة العربية لسنة 2018. وهذا الاختيار جاء بناء على اقتراح تقدمت به وزارة الثقافة والاتصال، وحظي بالإجماع من طرف اللجنة الدائمة للثقافة العربية بتاريخ 30 نونبر 2017، وقد اختير شعار “وجدة الألفية .. عنوان الثقافة العربية”.

ويجسد هذا الاختيار المكانة التي تحظى بها المملكة المغربية على المستوى العربي ويعد مناسبة لجعل مدينة وجدة قبلة للعمل الثقافي العربي التي ستنطلق بتاريخ 13 أبريل 2018 إلى 27 مارس 2019، كما يشكل هذا الحدث الهام فرصة لتعزيز الحركية الثقافية الوطنية عامة، وبالجهة الشرقية على وجه التحديد.

وتعتبر فعاليات عاصمة الثقافة العربية من أهم البرامج التي تنظم دوريا بالأقطار العربية تحت إشراف الوزارة الوصية وبتنسيق مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو)، كما يعد الاحتفاء بعاصمة الثقافة العربية مناسبة لتكريس البعد الثقافي للتنمية من خلال تنظيم العديد من الفعاليات ذات الصلة؛ وتنشيط الحركة الثقافية، والعمل على النهوض بالمشهد الثقافي العربي المشترك وغيرها.

وصلة بالموضوع سيحل السيد محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال يوم 18 مارس 2018 بالأقصر بمناسبة اختتام فعالياتها كعاصمة للثقافة العربية لسنة 2017 وتسليم الشعلة لمدينة وجدة كعاصمة للثقافة لسنة 2018، ستنظم وزارة الثقافة والاتصال بالموازاة مع ذلك وبتعاون مع وزارة الثقافة المصرية وسفارة المغرب بالقاهرة أياما ثقافية مغربية من 15 إلى 18 مارس 2018، وذلك بمدينة الأقصر.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *