أكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني خلال الكلمة التي ألقاها اليوم بمناسبة عيد العمال الأممي، اتخاد الحكومة قرار الزيادة في التعويضات العائلية ب 100 درهم عن كل طفل.
مضيفا بأن قرار الزيادة يهم أكثر من 387 ألف موظف في الإدارة العمومية وأكثر من 68 ألف بالجماعات الترابية، مؤكدا بأن ستحاول تطبيق نفس الإجراءات بالقطاع الخاص بالمجلس الإداري للصندوق الوطني للضمان الاجتماع.
كما أوضح رئيس الحكومة أن العرض الحكومي المتعلق بباقي الزيادات والإجراءات الأخرى المقترحة في مشروع الاتفاق، الذي تسلمته النقابات الأربعة والاتحاد العام لمقاولات المغرب، قائم في أي وقت يتوصل فيه إلى اتفاق ثلاثي مع كافة هذه الأطراف.
ولقد تضمن العرض الحكومي كذلك الزيادة في أجور موظفي الإدارات العمومية والجماعات الترابية ومستخدمي المؤسسات العمومية ذات الطابع الإداري المرتبين في السلالم 6و7و8و9 وفي الرتب من 1 إلى 5 من السلم العاشر أو ما يعادل ذلك بمبلغ شهري صافي يقدر ب300 درهم. كما تضمن العرض الحكومي أيضا الرفع من منحة الازدياد عن كل مولود من 150 درهم إلى 1000 درهم ابتداء من فاتح يوليوز 2018، إلى جانب الشروع في تفعيل التعويض عن العمل في المناطق النائية والبالغ قدره 700 درهم، وغير ذلك من الإجراءات ذات التأثير المباشر على فئات من الموظفين.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *