في النسخة الرابعة لكأس ولي العهد الأمير الجليل مولاي الحسن وتخليدا لذكرى عيد ميلاده السعيد، و اعتبارا لأهمية الرياضة المدرسية في تربية التلميذات و التلاميذ و تكوينهم للتكوين السليم من خلال اكتساب المعارف و تنمية الكفاءات الرياضية و استيعاب العادات الصحية و الوقائية و ترسيخها و تحصين الناشئة من كل انواع العنف و التطرف و الانحراف ، نظم الفرع الإقليمي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي ابن امسيك بشراكة مع الجمعية المغربية الرياضية للأطفال كأس ولي العهد الأمير مولاي الحسن في رياضة العاب القوى للأطفال تحت شعار » الرياضة المدرسية دعامة أساسية لترسيخ قيم المواطنة ونبذ العنف بالوسط المدرسي » ودلك بالقاعة المغطاة بإسباته زوال يوم الأربعاء 09 ماي 2018 . وقد ترأس فعاليات هذا الملتقى الرياضي المديرة الإقليمية بابن امسيك لطيفة لما ليف و مجموعة من الأطر التربوية و الإدارية و ممثلي السلطة المحلية و بعض المنتخبين ومندوب الاقليمي للصحة ورؤساء جمعيات الآباء وجمعيات المجتمع المدني …

يأتي أطوار هذا اللقاء النهائي بعد تأهل الجمعيات الرياضية المدرسية والمتمثلة في كل من مدرسة ابن خفاجة ومولاي الحسن وابن زيدون ومحمد الحداوي والحسن الأول و ابن سينا بعدما خاضت الأدوار الأولى بمراحلها الأربعة بمشاركة 25 مؤسسة تعليمية ابتدائية . و قد عرفت الدورة فوز الفريق الرياضي لمؤسسة محمد الحداوي باحتلاله الرتبة الأولى تليها المرتبة الثانية مؤسسة الحسن الأول في حين عادت الرتبة الثالثة لمؤسسة ابن خفاجة .
واختتم العرس الرياضي بتوزيع الجوائز والميداليات على المشاركين والفائزين من حكام وتلاميذ المؤسسات الفائزة.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *