–* متابعة شؤون الاستثمار *—


في إطار الأخذ والرد الذي تعرفه العلاقات المغربية الألمانية، أقدمت الاعلامية والناشطة االسياسية والجمعوية المغربية في ألمانيا نادية يقين، عن انسحابها من الحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني، الذي سبق أن ترشحت ضمن قائمته.
ويأتي هذا القرار وفق تدوينة الناشطة المغربية، التي نشرتها على حائط حسابها الشخصي على فيسبوك، يأتي، بعدما علقت نائبة رئيس بلدية بريمن الألمانية، التي تنتمي لنفس للحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني، على صورة لانفصاليي البوليساريو أمام مقر البرلمان الألماني، ومطالبتها بالحرية لما وصفتها بآخر مستعمرة في افريقيا، في إشارة إلى المغرب.
ويشار أن نادية يقين المنحدرة من مدينة الدار البيضاء متزوجة وأم لطفلين، وهي فاعلة جمعوية؛ نشيطة في عدد من الجمعيات، كما تعتبر أديبة وشاعرة وإعلامية، حيث تشرف على إدارة موقع إذاعي يبث باللغتين العربية والألمانية، كما أنها تحضر بجامعة غوتنبرغ بمدينة ماينتز الألمانية لماستر في تخصص الإعلام الإلكتروني.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *