قال مولاي حفيظ العلمي رئيس لجنة ترشح المغرب لمونديال 2026، إن لجنة الفيفا عبرت عن إعجابها بالملف المغربي خلال الزيارة الأخيرة التي قامت بها في 5 مدن مغربية.

وأكد العلمي الذي كان يتحدث في ندوة صحفية، احتضنتها أحد فنادق مدينة الدارالبيضاء على هامش زيارة لجنة الفيفا الخاصة TASk force، أن لجنة الفيفا أشادت بتطور المنشآت الرياضية على مستوى الملاعب ومراكز التكوين، بالإضافة إلى البنية التحتية، التي تشمل الفنادق والطرق السيارة إضافة إلى المطارات.

وأوضح العلمي في معرض حديثه على أن سوء تفاهم حدث بين الجانب المغربي والفيفا في الأسابيع الماضية، غير أنه تم تدارك هذا الأمر خلال زيارة لجنة الفيفا، التي وصفها بالإيجابية.

وأضاف العلمي أنه بالرغم من إشادة لجنة “تاسك فورس” بالتطور الحاصل في المغرب، إلا أنها طرحت بعض النقاط التي وجب معالجتها كبعد جزء من المدرجات في ملعب مراكش عن رؤية الجماهير، وتواجد حلبات ألعاب القوى، في الملاعب المرشحة لاحتضان المونديال، الأمر الذي وجب معالجته.

وأكد العلمي على أن لجنة الترشّح لإحتضان المغرب لمونديال 2026، ستقدم تقريرا مفصلا خلال الأسبوع المقبل لتقديم الحلول الممكنة لحل مشاكل مدرجات ملعب مراكش وحلبات ألعاب القوى.

وأوضح العلمي في الأخير على أن لجنة الفيفا زارت 5 مدن مغربية وهي مراكش وأكادير وطنجة وتطوان والدار البيضاء، واطلعت على أشغال الملاعب التي في طور الإنجاز كملعب بنسليمان الكبير، وتطوان بالإضافة إلى ملاعب التداريب.

جدير بالذكر، أن لجنة الفيفا، اختتمت زيارتها للمغرب يوم أمس الخميس، بمدينة الدارالبيضاء، بعد أن زارت كل من مدن مراكش أكادير وطنجة، بالإضافة إلى برمجتها لزيارة مفاجئة لتطوان.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *