نورالدين هراوي-سطات – شؤون الاستثمار

    أقدمت المديرية العامة للامن الوطني مؤخرا على تعيين المراقب العام”سمير بنشويخ” الرئيس السابق للمنطقة الامنية الاولى “جليز” بولاية أمن مراكش على رأس المنطقة الإقليمية لامن سطات،بعدما ظل هذا المنصب الحساس شاغرا لشهور على تقاعد الرئيس الأسبق الخبير الامني”عبد اللطيف  دحان” الذي ودعته الساكنة بالبكاء على مجهوداته و بصمته الامنية.

ووفق مصادر الجريدة، أن حركة التنقيلات التي باشرتها مديرية الحموشي في الآونة الاخيرة قبيل فترة الانتخابات،شابتها مسطرة انتقائية صارمة،اعتمدت معايير الكفاءة والمردودية،والشفافية والنزاهة والتخليق…وضخ أطر أمنية متمرسة، قادرة على تحمل المسؤولية ،وضمان سلامة المواطن وأمنه وسلامة ممتلكاته

وفي نفس السياق، أدلت بعض المصادر المحلية التي مشهود لها بالتوثيق والارشفة “كالمصور الصحفي”سعيد قصبي”الملقب بمرادجي سطات وغيره،أن رئيس المنطقة الامنية الجديد”سمير بنشويخ” مشهود له بالكفاءة والمهنية العالية  والتحرك الميداني الملموس…والتي أبان عنها بجدارة بجميع المصالح التي كانت موكولة إليه ضمن الاختصاص، بعدما تقلد عدة مسؤوليات أمنية بتراب المملكة وخارجها،وتضيف نفس المصادر .أن الرجل الامني الجديد تنتظره مهام أمنية بولاية أمن سطات، و التي هي من انتظارات الساكنة،تخفيض و تقليص نسبة الجريمة وتطويقها،تنظيم حركة السير والجولان التي تعرف بعض الفوضى و العشوائية و إجراء تغييرات بمصلحتها، وتكثيف دوريات المراقبة بأحياء المدينة  و حل بعض المشاكل الامنية الاخر ىالتي تظهر من حين لاخر…في تعاون مثمر وبناء وتنموي مع الخبراء الامنيين والي أمن سطات”عبد المجيد الشواي”ونائبه والرجل الامني الكبير”فؤاد بلحضري” المعين حديثا أيضا بسطات من اجل ان تبقى سطات عاصمة الشاوية تتبوأ الصدارة على مستوى الأمن وطنيا.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *