فشلت الحكومة في إقناع المركزيات النقابية بالعرض الذي قدمته لتحسين دخل موظفي القطاع العام، خاصة في ما يتعلق بإقرار زيادة جزئية في حدود 300 درهم للمرتبين في السلالم الدنيا، وهو الأمر الذي اعتبرته النقابات غير كاف، وطالبت بالرفع من قيمة الزيادة على أن تكون عامة وتشمل جميع الموظفين. و”الباطرونا” ربطت تحسين دخل الأجراء بقبول النقابات “للمرونة” في التشغيل.

وتنوي النقابات التصعيد ضد الحكومة بعد هذه الزيادة،حيث ترى أن هذه الزيادة غير كافية بالنسبة للموظفين بالنسبة لكل القطاعات،ولا تجيب عن انتظارات الشغيلة المغربية.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *