شؤون الاستثمار

حيث تم  تكسير زجاج سيارة القائد،الذي تعرض  هو ومساعديه لهجوم مفاجئ من طرف شبان جلهم ملثمين بواسطة الحجارة والعصي مما تسبب لهم عدة جروح وكدمات , وحدث هذا الهجوم بعد قيام  القائد واعوانه بتحرير الأزقة وإخلاء الساحات المجاورة لسوق طارق من الباعة الجائلين االذين احتلوا معظم  المداخل لهذا السوق خالقين بذلك فوضى عارمة ،هذا التدخل الأمني لم يعجب المخالفين مما  الشئ الذي سبب إلى أخذ هؤلاء الشبان  بالعصي والحجارة وهجموا على القائد واعوانه لمنعهم بالتدخل وتخويفهم  من أجل التراجع….

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *