شهد الفضاء الغابوي ببوسكورة ، واحتفاء باليوم العالمي للغابة، الذي ينظم هذه السنة تحت شعار “غابة بوسكورة : حكامة تجسد شراكة بيئية مواطنة وتنمية مستدامة”  يوما تحسيسيا، بأهمية الحفاظ على هذا الفضاء الذي يشكل ثروة طبيعية وبيئية وطنية، لفائدة ساكنة الإقليم والمناطق المجاورة لهذا الفضاء وفعاليات المجتمع المدني .

وتأتي هذه العملية، التي دأبت سلطات إقليم النواصر على تنظيمها كل سنة، بتنسيق مع المديرية الجهوية للمياه والغابات ومحاربة التصحر بالدار البيضاء، وبتعاون مع عدة مؤسسات عمومية وخاصة  التي تعنى بالشأن البيئي، في إطار مقاربة تشاركية مؤسساتية وقطاعية، إلى بلورة توصيات “كوب 22” والإنخراط في مقاربة تشاركية مؤسساتية وقطاعية منفتحة على النشأ وعلى المستقبل الذي يجسد الإستمرارية، ومقاربة تحسيسية تتوجه للجميع بالحفاظ على غابة بوسكورة كثروة غابوية، وفضاء أخضر يشكل رئة الدارالبيضاء الكبرى بامتياز ومجالا طبيعيا وإيكولوجيا لابد أن يحظى باهتمام الجميع.

 يشار، أن هذا الحفل حضره إلى جانب عامل اقليم النواصر، كل من عبد العزيز الجدعي رئيس المجلس الإقليمي للنواصر، و الكاتب العام بالنيابة، والبرلمانيين ورؤساء الجماعات الترابية بالإقليم، والقائد الإقليمي للدرك الملكي 2 مارس، والقائد الاقليمي للقوات المساعدة، والوقاية المدنية ، ناهيك عن فعاليات المجتمع المدني، ومدراء المؤسسات التعليمية، وعددا من زوار الغابة.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *