تواصل مصالح الشرطة القضائية التابعة للمنطقة الإقليمية لامن بتارودانت، تحرياتها المكثفة، بشأن تعرض محل تجاري خاص بإصلاح وبيع الهواتف النقالة وسط المدينة لعملية سطو محكمة، تمكن خلالها لص مجهول من الظفر بغنيمة من الهواتف الذكية تصل قيمتها  المالية لما يقارب 13 مليون سنتم.

ووفق مصادر صحفية، فقد قام منفذ عملية السطو، مؤخرا، بحفر وتوسيع نافذة تتواجد بسقف المحل ليتسلل إلى وسط المحل دون اللجوء إلى عملية كسر الأقفال بالطريقة التقليدية، حيث شرع  اللص في شحن جميع  الهواتف النقالة الغالية الثمن والموضوعة برفوف البوابة الزجاجية.

وأضافت المصادر، أن  صاحب المحل محله التجاري، تفاجأ عند ولوجه للمحل بسرقة كل محتوياته الثمينة من الهواتف النقالة ليقف مشدوها من هول الصدمة، قبل أن يقوم بإشعار مصالح الأمنية التي حلت بالمكان، حيث باشرت فرقة المحققين وعناصر الشرطة العلمية تحرياتها الأولية من خلال مسح شامل لمكان السرقة ورفع البصمات، هذا وقد قامت عناصر الشرطة القضائية، إلى الاستعانة بإحدى كاميرات المراقبة المثبتة التي وثقة أطوار عملية السرقة، في إنتظار الكشف عن هوية الجاني واعتقاله.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *