وجهت مجموعة تدبير الشأن المحلي بأيت بوبيدمان؛ بإقليم الحاجب، رسالة إلى قائد قيادة أيت بوبيدمان، من أجل حل مشكل نقل الطلبة عبر حافلات شركة ” سيتي باس ”، وخاصة الخط 27 الذي يربط مكناس بالجماعة.

وأوضحت مجموعة تدبير الشأن المحلي، في رسالتها إلى ممثل السلطة المحلية، أن الشركة لا توفر العدد الكافي من الحافلات، مما يتسبب في تباعد وتيرة عمل الحافلات وتأخرها، ناهيك عن تردي الحالة الميكانيكية للحافلات، كما تطرقت إلى عدم التزام سائقي الحافلات بالوقوف في المحطات المخصصة لذلك مما يجعل عدد كبير من طلبة الجماعة يتأخرون عن الحصص الدراسية بجامعة مولاي اسماعيل بمكناس

وقال فاعل جمعوي بأيت بوبيدمان، إن مشكل ساكنة أيت بوبيدمان؛ مع شركة ” سيتي باس ” ليس وليد اليوم، فهي تعاني منذ بدأ عمل الشركة، مضيفا أن هذه الأخيرة تتعامل بنوع من اللامبالاة مع مطالب الساكنة، حيث سبق لمجموعة تدبير الشان المحلي أن عقدت عدة لقاءات مع ممثل الشركة، وقد التزمت الشركة أمام السلطة المحلية بالمسار المتفق عليه والوقوف بالأماكن المخصصة، لكنها – يضيف – تنصلت من وعودها، علما أنها لا تؤدي درهما واحدا لفائدة جماعة أيت بوبيدمان.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *