نظمت شبكة الدرع الجمعوي والتعاوني بجهة الدار البيضاء سطات المهرجان الجهوي للباس التقليدي، وموازاتا مع هذا الجهوي ثم تكريم عدة فعاليات ووجوه نسائية جهوياووطنيا ودوليا، احتفاء بالعيد الأممي للمرأة .
وقد كانت من أبرز المكرمات هذه السنة ليلى بنهيمة الشريف رئيسة جمعية ساعة الفرح حيث تم اختيارها ليتم تكريمها خلال هذه الدورة في صنف الفعاليات الجمعوية لما قدمته وتقدمه من خدمات اجتماعية في جميع ربوع المملكة وكذا لدور البارز والمتميز التي تطلع به جمعية ساعة الفرح التي تترأسها وخاصة في مجال التوجيه والادماج المهني بحيث تقوم الجمعية بدور كبير في توجيه الشباب وتكوينهم وخاصة في المهن الحرفية وخلق التعاونيات والمقاولات وتعلم اللغات والاعلاميات ودروس المهارات السلوكية .
وقد عرف المهرجان حضورا وازنا ومتميزا كما عرف عدة أنشطة وفقرات استحسنها الجمهور الحاضر ليضرب المنظمون موعدا السنة المقبلة في دورة جديدة.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *