شؤون الاستثمار

يشهد دوار الجيلالي التابع للجماعة الترابية سعادة بالضاحية الغربية لمراكش، عملية حفر بئر بدون ترخيص وسط صمت السلطات المحلية.
واكدت مصادر موثوقة فإن أصابع الإتهام تشير لمستشار جماعي بجماعة سعادة، عمد إلى استغلال عطلة نهاية الأسبوع للقيام بعملية الحفر التي انطلقت أمس السبت وتتواصل اليوم الأحد و الى غاية كتابة هذه السطور.
و أشارت ذات المصادر، إلى أن المستشار المذكور تعوّد على اقتناء قطع أرضية والقيام بتسييجها وحفر آبار بداخلها دون ترخيص من وكالة الحوض المائي، قبل إعادة بيعها بأضعاف ثمنها، مستغلا غض الطرف عليه من طرف السلطات والجهات المعنية بالمراقبة والتي من المفترض فيها أن تكون حريصة على تطبيق القانون والتصدي لعمليات الحفر الغير القانونية.
واستغرب المصدر ذاته، نهج السلطة المحلية لسياسة الكيل بمكيالين، إذ في الوقت الذي عمدت فيه إلى حجز آليات الحفر ومنع البعض من اتمام عمليات حفر الآبار، تتجاهل خرق المستشار للقانون.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *