حضر السيد محمد امكراز وزير الشغل والإدماج المهني الحفل الذي نظمته المدرسة الفرنسية للتعليم التقني EFET بالدار البيضاء يوم الجمعة 2020/1/17 بمناسبة تخرج الفوج 39.

وشدد الوزير خلال كلمة له بمناسبة حفل تسليم الشهادات على الخريجين على أن التشغيل الذاتي يمكن الشباب من الاعتماد على أنفسهم مبرزا أن المغامرة في سن مبكرة تأتي بنتائج حسنة ، مبرزا على أن أغلب الحاضرين قد ينجحون شريطة الإجتهاد والصبر والمثابرة وليس بالكسل والخمول والاستيقاض متأخرا.


وأضاف متيقنا أن النتائج تكون حسب مستوى الإجتهاد وعلى قدر التضحيات ،متمنيا أن تكون هذه الأفكار والمعاني تحكم شبابنا وشاباتنا الذين يكونون رجال المستقبل .

وقبل اختتام كلمته نوه السيد الوزير بالخدمات التي تقدمها هذه مدرسة EFET وما تعتمده من برامج تعزز به البعد الجهوي للاعتماد تكوين الأطر والخريجين في المهن المتوفرة بكل جهة وكذلك الإنتباه إلى ما أغفلته المدرسة منذ عقود حيث كانت الأخيرة لا ترتبط بسوق الشغل، أمر لا بد من تداركه فبالإضافة الى التربية والتعليم يجب تخريج شباب بإمكانيات تسهل إدماجهم في سوق الشغل .


وتندرج كلمة السيد الوزير في إطار السياق العام الذي تسير نحوه البلاد ويرسم معالمها جلالة الملك محمد السادس حيث أكد بمناسبة الذكرى 66 لثورة الملك والشعب على دور التكوين المهني والعمل اليدوي في إدماج الشباب انطلاقا من حرف الصناعة التقليدية وما توفره لأصحابهامن دخل وعيش كريم .

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *