الطالبي هشام / بنسليمان

استفحلت في الآونة الأخيرة ظاهرة شرب النرجيلة ( الشيشة) بمقاهي وملاهي مدينة المنصورية بإقليم بنسليمان ، وقد انتشرت مؤخرا هذه العادة السيئة بين الرجال والنساء بل وحتى بين المراهقين ، وسط صمت مريب للسلطات التي تغض الطرف عن بعض الأماكن التي تروج فيها هذه المادة المحظورة ، (حسب إفادة أحد النشطاء المحليين) .
ويستغل بعض أرباب هذه المقاهي شرب النرجيلة (الشيشة) لاستقطاب نوع خاص من الزبناء ، وغالبا ما يتم اللجوء إلى ترويج هذه المادة لما تدره من أرباح إضافية تعود على مسيري و أصحاب المقاهي والملاهي .
أما بالنسبة للوضعية القانونية فالنرجيلة تبقى من المواد الممنوعة ولا يمكن بيعها أو شربها وتناولها داخل المقاهي وجميع الاماكن العامة ، شأنها في ذلك ، شأن المشروبات الكحولية او المخدرات الغير المرخص بها . وعليه فإن شربها في المقاهي او غيره يبقى عملا مجرما يعاقب عليه القانون .
و كما لا يخفى على أحد الثأثير السيء على الصحة العامة لشاربي هذه المادة (الشيشة) ، إضافة إلى مساهمتها في الانحراف والجنوح وبخاصة فئة الشباب والمراهقين من الجنسين .
وعلى هذا الإيقاع تعيش بعض الأماكن من مدينة المنصورية ( خاصة منطقة ميموزا) حالة من التسيب والفوضى وذلك على مرأى ومسمع من السلطات التي لا تتحرك لضبط مثل هذه التجاوزات التي تعطي صورة سلبية على مدينة شاطئية تمثل نموذجا داخل الإقليم ، حيث تُعرف بالحكامة وحسن التسيير .
وفي حديث ذي صلة تستنكر ساكنة المنصورية صمت السلطات على هذه الخروقات المفضوحة ، محملين المسؤولية كاملة للسلطة المحلية بالمنصورية باعتبارها المسؤول عن ضبط الوضع الامني والصحي بقطاعها ….
لكن السؤال ، هل السلطات على علم بما يجري داخل هذه الأماكن العامة والخاصة من خرق للقانون ؟ وهل ستتحرك لوقف كل متجاوز أيا كان ؟خاصة في هذه الفترة الصيفية التي تعرف حركة سياحية وتجارية غير مسبوقة ….
وهل تستطيع السلطة المحلية بالمنصورية اجتثاث آفة ترويج كل المواد الممنوعة قانونا ، ومنع وبيعها داخل الأماكن العامة والخاصة بكل تراب الجماعة ، وجعل سيف القانون فوق رقاب الجميع من غير محسوبية او زبونية ؟ !! أم أن مثل هذه الخروقات قد تأصلت بالمنطقة وتدخل ضمن خصوصيات المنطقة ، وبالتالي يصعب القضاء عليها ؟
ولعل الايام المقبلة ستكون معركة فاصلة بين سلطان القانون وجحود الباطل .

لنا عودة للموضوع بالصوت والصورة…..

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *