مدير مكتب بنسليمان / هشام الطاليبي

في إطار الأزمة الصحية التي يعيشها المغرب نتيجة تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد ، تعمل السلطات المحلية ببنسليمان جاهدة على مكافحة هذا الوباء بمجموعة من الإجراءات الإحترازية والتي تدخل في إطار حالة الطوارئ الصحية التي أعلنت عنها الحكومة المغربية منذ 20 مارس 2020 كإجراء لمحاصرة الفيروس كورونا الذي ٱجتاح العالم بداية السنة الجارية ،مع فشل إيجاد لقاح أو دواء فعال حتى هذه اللحظة .


ونظرا لسرعة انشار هذا الوباء لم يكن لجميع السلطات المغربية إلا الإستجابة لقرار حالة الطوارئ الصحية والحرص على التطبيق الحرفي لهذه الخطة في إطار التعاون بين جميع السلطات وكذا فعاليات المجتمع المدني قصد تجاوز هذه المحنة وتفادي الأسوأ ، كما حدث في بلدان مجاورة : إيطاليا ، اسبانيا، فرنسا…..


وهكذا خرجت السلطات المحلية أمس، و قبل الأمس القريب في حملة تطهير وتعقيم شملت جل الشوارع و المنتزهات العمومية التي تعرف حركة كثيفة ، عن طريق الرش والغسل بواسطة الرشاشات اليدوية والآلية لكافة المنشئات والمؤسسات العمومية والتي تعرف عددا من المرتادين والمرتفقين ، كما شملت هذه الحملة المحلات التجارية والمنازل والأماكن العمومية المعروفة لذى ساكنة مدينة بنسليمان .

ومختلف البنايات العامة والخاصة ، وقد أشرف على هذه العملية السيد عامل إقليم بنسليمان رفقة عدد من رجال السلطة وجمعيات مدنية مشاركة وممثلي وسائل الإعلام المحلية والوطنية ، كما تنقل السيد العامل رفقة الوفد المرافق له بين شوارع ودروب المدينة قصد الوقوف على التطبيق السليم لحالة الطوارئ الصحية وحث المواطنين على ضرورة إلزام منازلهم حفاظا على سلامتهم وسلامة الغير ، كما شاركت شركة أوزون للبيئة ذات التدبير المفوض بعتادها وآلياتها ومستخدميها في عملية التطهير والتعقيم لكافة أحياء وأزقة المدينة .


وتجدر الإشارة أن إقليم بنسليمان لم يسجل أية إصابة بفيروس كورونا المستجد حتى كتابة هذه السطور حسب أخر المعطيات الرسمية الصادرة عن وزارة الصحة بالبلاد.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *