كادم بوطيب / شؤون الاستثمار

كشفت الشركة البريطانية “شاريوت أويل آند غاز”، المتخصصة في التنقيب عن الغاز والبترول، عن وجود إمكانات كبيرة من الغاز الطبيعي في حقل “أنشوا-1” المتواجد بعرض البحر قبالة العرائش، حيث عدلت الشركة توقعاتها الأولية بخصوص موارد الهيدروكربورات القابلة للاستغلال، بعدما حصَرت احتياطي الغاز في 1 تريليون قدم مكعب، وفق ما أوردته مصادر إعلامية.وردته مصادر إعلامية.

وأوضحت “شاريوت أويل آند غاز”، ضمن بيان صحافي، تطرق للنتائج المحققة في النصف الأول من 2020، أنه أصبح بإمكانها زيادة موارد الغاز الطبيعي المكتشفة في الساحل المغربي، إذ توقعت أن يتعدى الاحتياطي 1 تريليون قدم مكعب، بما يمثل زيادة قدرها 148 في المائة مقارنة مع التقدير السابق، وتشمل 361 مليار قدم مكعب من الموارد الطبيعية المؤكدة، و690 مليار قدم مكعب من الموارد المحتملة.

وقال القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للشركة، الحاصلة على رخصة التنقيب في عرض البحر “أنشوا-1” تبعا لنظام الرخص الذي يشمل محور طنجة-العرائش، إن “فريق العمل بلغ مرحلة جديدة ذات آفاق واعدة في منطقة ليكسوس، حيث نرمي إلى جلب مشاريع تساهم في التحول الطاقي للمغرب”.

وأضاف المسؤول أن “الموارد الغازية الكائنة في المنطقة ستوفر للمغرب أوراقا قوية على مستوى الحكامة البيئية الدولية”، مبرزا أن “الشركة تساهم في تطوير الغاز المغربي، من خلال العمل على إنشاء مشاريع استثمارية بديلة توائم احتياجات الطاقة المستقبلية”.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *