فاز الدراج الإيطالي جاكوب ماريزكو بالمرحلة الأولى للدورة 31 لطواف المغرب للدراجات، التي ربطت اليوم الجمعة، بين مدينتي الرباط و مكناس على مسافة 2ر135 كلم ، فيما حل الدراج المغربي صلاح الدين مراوني ثالثا.

وقطع ماريكزو، المنتمي لفريق “ويليير ترييستينا – سيليت الإيطالي”، مسافة السباق في زمن قدره 2 س 58 د و 52 ث ، متقدما بالسرعة النهائية على الألماني ميرون تيشوم من فريق “بيك إيد الألماني”، و الدراج المغربي صلاح الدين مراوني من المنتخب الوطني الأول.
وتميزت المرحلة الأولى  بتألق الدراج المغربي سفيان هدي، الذي تمكن من الانسلال عن باقي المتسابقين وتقدم السباق منذ البداية حيث حل أولا على مستوى اثنين من النقاط الساخنة الثلاث للمرحلة، مما مكنه من احتلال صدارة متسابقي السرعة. كما حل أولا على مستوى قمة واد بهت (النقطة الكيلومترية 97 من المرحلة) ، وهي هضبة من الدرجة الثالثة، مما أهله للفوز بالقميص المنقط.
وأعرب هدي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عن الأسف لعدم التمكن من الاستمرار في صدارة السباق بعد أن لحقت به كوكبة الدراجين في اللحظات الأخيرة، مؤكدا بالمقابل اعتزازه بما حققه في هذه المرحلة الأولى. وعبر الدراج المغربي عن الامل في أن يتمكن من التتويج بالطواف ككل. ومن جانبه، أشاد الدراج الإيطالي جاكوب ماريزكو ، الفائز بالمرحلة، بالجهود التي بذلها زملاؤه في فريق “ويليير ترييستينا – سيليت الإيطالي” والتي مكنته من الالتحاق بكوكبة الفارين قبل الفوز في النهاية بفضل السرعة النهائية.
للإشارة ستربط المرحلة الثانية يوم غد السبت مدينتي فاس و خنيفرة على مسافة 1ر158 كلم.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *