كونفدراليو العدل يضعون حزمة مواقف على طاولة الوزير وهبي

عبد الواحد الحطابي : شؤون الاستثمار

قررت النقابة الوطنية للعدل المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل،  تشكيل لجنة وطنية تتكون من أعضاء المكتب الوطني و المجلس الوطني لتتبع ملف التسجيلات الصوتية لتوظيف منتدبين قضائيين بوزارة العدل من أجل اتخاذ الاجراءات القانونية لمتابعة كل المتورطين في إفساد هيئة كتابة الضبط و عدم الافلات من العقاب، وفتح تنسيق في هذا الشأن، مع المجموعة الكونفدرالية بمجلس المستشارين لمساءلة وزير العدل في الموضوع.

- إشهار -

واعتبرت النقابة في بيان للمكتب الوطني أصدره عقب اجتماعٍ استثنائي له أمس الأحد 23 يناير (2022) توصلت جريدة “الديمقراطية العمالية” الالكترونية بنسخة منه،  أن قرار وزارة العدل بإعادة الانتشار للعشرات من موظفي الادارة المركزية خارج القانون وبدون معايير واضحة، “قرارا تعسفيا بامتياز”، وطالبت بإلغائه بوصفه يقول المصدر ذاته “انقلابا على بلاغ الوزارة الصادر بعد جلسة مأسسة الحوار القطاعي”، لافتة أن سياقه يندرج في إطار ما أسماه “عملية ممنهجة لإفراغ النقابات من دورها التشاركي الوظيفي في البت في القضايا الادارية للموظفين”، وكذا “استهدافا للسلم الاجتماعي قطاعيا”.

وفي سياق ذي صلة، طالب المكتب الوطني، الوزارة في إطار الحق في الوصول إلى المعلومة، الكشف عن أعداد الموظفين في وضعية إلحاق بالإدارة المركزية و المهام المكلفين بها وقيمتهم المضافة في تطوير العمل الاداري والمالي بقطاع العدل، كما طالب في الإطار  ذاته، وزير العدل، الإسراع بإخراج التنظيم الهيكلي للوزارة بما يلائم اختصاصاتها الجديدة بعد استقلال السلطة القضائية، و يؤسس في مضامين مقتضياته، لإدارة حديثة وقوية للنهوض بمرفق العدالة، وتجاوز تدبير التخريجات والترقيع اليومي، وكذا، بإحالة تقرير المفتشية العامة للمالية حول تجهيز بناية تكنوبوليس على القضاء.

وأعلنت النقابة الوطنية للعدل، التي عبّرت عن تضامنها مع محمد الصالحي المنخرط بالنقابة الديمقراطية للعدل ببركان، رفضها كل أشكال التمييز على أساس فئوي خلال تطبيق المنشور المشترك بإلزامية الإدلاء بجواز التلقيح لولوج المحاكم، وأعربت في هذا الشأن، عن تضامنها المطلق مع ضحايا التمييز من أطر هيئة كتابة الضبط، وطالبت في بيانها، بإيجاد حل عاجل لهم خصوصا معاناتهم النفسية التي ازدادت تفاقما مع تداعيات الجائحة.

هذا، ودعا المكتب الوطني في بيانه، أعضاء المجلس الوطني للنقابة الوطنية، لعقد دورة عادية للمرحوم عبد الحميد كرة يوم 12 مارس 2022 عن بعد، لانتخاب أعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني المقبل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.