متابعة موقع شؤن الاستثمار

منذ بداية هذه الجائحة ، بادرت الشركة الملكية لتشجيع الفرس إلى طلب مساعدة الدولة لتخفيف الضرر على القطاع برمته وبمختلف سلالات الخيول( بربرية، عربية بربرية، سالالت سباقات الخيول)، وفي هذا السياق، اتخذت الشركة الملكية لتشجيع الفرس حزمة من التدابير المهمة :

  • العمل بتنسيق مع وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات لإطلاق عملية توزيع الشعير المدعم. حيث أن الشركة الملكية لتشجيع الفرس وضعت كل خدماتها بغية تسهيل إيصال الشعير المدعم إلى كل مالكي ومربي الخيول، وكما تم الإعلان عنه مسبقا ، و سيتم نشر مذكرة تفسيرية للعملية وذلك بمجرد إطلاقها فعليا من طرف مصالح الوزارة الوصية، الجهة الرائدة والمسؤولة عن العملية.
  • الشروع في تأدية “منحة الولادة” لجميع مربي الخيول بمختلف السلالات (البربري، العربي البربري وسلالات السباقات)، ونظرا للتوقف الكلي للأنشطة التجارية للشركة الملكية لتشجيع الفرس، ولأسباب متعلقة بالميزانية، فسيتم منحها أولا للمربين المتوفرين على أقل من خمسة خيول، و هذه الفئة التي تمثل 97 %من مجموع المربين. فيما سيتم تأدية المنح المتبقية والمتعلقة بباقي المربين فور التوصل بمساعدة الدولة.
  • استمرار تقديم المساعدة المالية الشهرية لركاب سباقات الخيول في وضعية صعبة والمقدرة بمبلغ ألفين درهم حتى استئناف سباقات الخيول الوطنية.
  • إعداد خطة لاستئناف النشاط تشمل مختلف تدابير الحماية الصحية على مستوى حلبات السباق، مما سيسمح بانطلاقة سباقات الخيول الوطنية بمجرد منح الدولة للشركة الملكية لتشجيع الفرس موافقتها.
    و سيتم مشاركة هذه الخطة مع جميع رؤساء شركات سباقات الخيول لمناقشتها معا ولتنفيذها في أفضل الظروف الممكنة.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *