أوباح بوجمعة / مكتب مراكش

يشهد محيط المحكمة الابتدائية بمراكش في هذه الاثناء من صباح يومه الاثنين 10 فبراير الجاري حالة استنفار قصوى، وذلك بالتزامن مع مثول الشقيقتين دنيا وابتسام “بطمة” أمام أنظار قاضي التحقيق، إثر تورطهما في قضية الحساب الوهمي المثير للجدل “حمزة مون بيبي”.


ووفق مصادر لـجريدة شؤون الاستتمار، أنه من المنتظر أن تمثل الشقيقتين المذكورتين أمام قاضي التحقيق لدى المحكمة الابتدائية بمراكش، وذلك في إطار مرحلة الاستنطاق الإعدادي الذي تشرف عليه النيابة العامة، على خلفية تورطهما في قضية حساب “مون بيبي”.
وكانت مصالح الفرقة الوطنية التابعة للشرطة القضائية أحالت خلال شهر دجنبر الماضي الشقيقتين “باطمة” على أنظار وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بمراكش، للإشتباه في تورطهما في قضايا تتعلق بالسب والقذف والتشهير والمس بالحياة الخاصة على الحساب المذكور.
وجاءت متابعة المعنيتين بالأمر على خلفية شكاية تقدم بها “محمد المديمي” رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان للوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش، بعد تعرضه رفقه مجموعة من المحامين والنقباء التابعين لهيئة مراكش للسب والقدف والتشهير ونشر إشاعات كاذبة على الحساب الوهمي “حمزة مون بيبي”، الذي ينشط عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي “انستغرام” و”سناب شات”.
وتتابع الشقيقتين المذكورتين من طرف قاضي التحقيق في حالة سراح مقابل كفالة مالية قدرها 50 مليون سنتيم بالنسبة لـ”دنيا” و30 مليون سنتيم لـ”ابتسام”، مع سحب جوازي سفرهما وإغلاق الحدود في وجههما.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *