هشام حوري / مكتب بنسليمان – شؤون الإستثمار

يعد المنتزه الغابوي لعين الدخلة قبلة سياحية لهواة السياحة الجبلية الذين يبحثون عن الخضرة والمناظر الطبيعية الخلابة والهاربين من ضجيج المدن، وتعرف هذه المنطقة حركة على طول السنة حيث تنشط الزيارات وخاصة عند نهاية كل أسبوع كما يساهم هذا النشاط في خلق حركة تجارية تستفيد منها الساكنة المحلية حيث يعرضون منتوجاتهم الغدائية والتي عادة ما تتمثل في الحليب ومشتقاته ( لبن، ريب، زبدة….) إلى جانب الخبز والفطائر وغيره، إلى جانب أنشطة تجارية موازية .


وتعرف المنطقة نشاطا خلال فصل الربيع تستهوي محبي المناظر الجبلية الخلابة ، حيث يأتي الزوار رفقة العائلة بسياراتهم أو بحافلات للرحلات تنظمها جمعيات ، لقضاء يوم جميل بين أحضان الطبيعة الخلابة ودفئ العائلة والأصدقاء .

فعند الوصول يجد النهر الذي يجب عبوره للوصول الى الجهة الأخرى لتجد المصطافين ينتظرون دورهم للعبور عبر دواب مخصصة لذلك بمقابل زهيد يحسب بدراهم معدودات ، وعند العبور تجد نساءا تصطف بخيامها الصغيرة التقليدية يعرضن فيها منتجاتهن الغذائية الطبيعية مثل اللبن والحليب والزبدة البلدية والبيض والشاي “المشحر” على الجمر والخبز المصنع بطريقة تقليدية وكذا النعناع والشيبة والزعتر .


بمجرد عبور النهر يبدأ يومهم فمنهم من يلعب كرة القدم ،أو يتسلق الجبل لبلوغ كهف البارود مرورا بصخرة الشلح ويصرخ بأعلى صوته ليعلم من تحته بوصوله القمة ، في جو يغلب عليه طابع المرح والغناء .

وحفاظا على هذا المنتزه الجميل وسلامة زواره لابد من تكثيف دوريات للمراقبة لردع كل سلوك من شأنه أن يخل بالجو العام للمرتادين على هذا المكان ويقلق راحة الزوار خاصة مع ما يكون عليه الحال يومي السبت و الأحد من كل أسبوع حيث يعرف المكان حالة من الإنفلات الأمني من طرف بعض الجانحين تحت تأثير الكحول أو المخدرات .

وعليه فإن فرحة جمال طبيعة منتزه عين الدخلة غالبا ما تفسده تصرفات غير مسؤولة من طرف شباب يعبثون بحرية الآخرين ، فهل ستتدخل السلطات لردع من يعكرون صفاء وادي منتزه عين الدخلة؟

One thought on “ماذا يقع بمنتزه عين الدخلة فضاء سياحي بنسليمان ؟”

  1. اهم شيء للحفاظ على المنتزهات و الحداءق هو تعيين حراس شباب و ذوي بنية قوية.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *