على خلفية انتشار فيديو يُوثّق لوضعيات جنسية ساخنة تجمع بين عشيقين تم توثيقها عبر تقنية البث المباشر على “فيسبوك”، وتعود لمجموعة على الفضاء الأزرق تدعى “GLADIATOR VIP”، طالب محام بهيئة الدار البيضاء، رئيس النيابة العامة بفتح تحقيق في الواقعة والتدخل لحماية السلوك العام داخل المجتمع.

ووجه المحامي سعيد بوزرة، رسالة إلى رئيس النيابة العامة محمد عبد النباوي، عنونها بـ”بيوت الدعارة الإلكترونية”، ونشرها أمس على صفحته بموقع “فيسبوك”، حيث أوضح أن “الصور المستخرحة من فيديو مباشر يسجل ممارسات جنسية بين المسماة سكينة ومشاركها، تحت أنظار المسمى برادة وعموم الأعضاء بمجموعة بالفيسبوك أثار سخطا كبيرا وسط عموم مرتادي هذا الفضاء هذا اليوم”.

وقال بوزردة إنه “بالقدر الذي أثارت هذا السخط، فقد كشفت النقاب عن بيوت دعارة جديدة خارج الرقابة الأمنية والردع القانوني، بحيث تناسلت التعليقات على احتراف واعتياد مسيري مثل هذه المجموعات على تمرير طلبات في شكل هزلي يكون مضمنها إظهار بعض من المفاتن للأصدقاء في المجموعة، ثم يتطور لتحديد مواعيد للمشاهدة المباشرة لممارسات جنسية وحميمية بين شباب وشابات يتم تعميمها لكافة أعضاء المجموعة”.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *