شؤون الاستثمار

في إطار تعبئة وطنية شاملة لمواجهة جائحة كورونا، شهد حي جليز بمراكش، مساء الاثنين 26 أبريل، حملة أمنية مشتركة لقائد الملحقة الإدارية جليز معززا بعناصر القوات المساعدة، و عناصر الدائرة الامنية 22 تحت إشراف مباشر لرئيسها، لمراقبة مدى احترام المواطنين لإجراءات حالة الطوائ الصحية المعلن عنها في البلاد.

و جابت الحملة الأمنية الشوارع التي تدخل في نفوذ الملحقة الإدارية جليز،  حيث تم تطبيق إجراءات أكثر صرامة، عبر مراقبة المتنقلين، سواء الراجلين أو على متن الدراجات واستفسارهم عن وجهتهم و مدى توفرهم على تراخيص التنقل، مع توقيف المواطنين غير المرتدين للكمامات الواقية.

و أسفرت الحملة عن توقيف 18 شخص، لخرقهم حالة الطوارئ الصحية، حيث تم اقتيادهم إلى مقر الدائرة الأمنية 22 من أجل تحرير محاضر الإعتقال، قبل اتخاد المتعين قانونيا في حقهم.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *