مراكش/ شؤون الاستثمار : أوباح بوجمعة

عقدت جمعية أرباب المقاهي والمطاعم بمراكش، عشية الأربعاء، لقاء مباشر مع عمدة المدينة محمد العربي بلقايد.

وجاء اللقاء بناء على طلب استعجالي نظرا لما يعرف قطاع المقاهي والمطاعم بمراكش من نكسات متكررة منذ بداية الجائحة، والتي كان آخرها القرار الحكومي القاضي بإغلاق المطاعم بشكل تام واغلاق المقاهي على الساعة الثامنة مع اقتصار على تقديم المشروبات ووجبة الإفطار فقط.

ونتج عن القرار وضع العديد من ارباب المقاهي والمطاعم أمام الوقوف على حافة الإفلاس نظرا لعدم قدرتهم على مسايرة الديون المتراكمة عليهم كواجبات الكراء ورواتب العمال والموردين للسلع، وفواتير الماء والكهرباء، بالإضافة إلى الضرائب المفروضة التي يتجاوز عددها أكثر من 11 ضريبة.

وتم خلال اللقاء التطرق لعدة مطالب، ومنها الإعفاء من الضرائب الوطنية والجبايات والرسوم المحلية لسنة 2021/2020 حيث وعد العمدة بلقايد بالتدخل شخصيا من أجل تخفيف المعاناة بالنسبة للمؤسسات التي تعذر عليها فتح أبوابها منذ شهر مارس نظرا لاعتمادها المطلق على السياحة.

بالإضافة إلى المطالبة بإدراج مهنيي القطاع ضمن الفئات الأولى المستفيدة من التلقيح ضد كورونا باعتبارهم من الصفوف الأولى التي لها اتصال مباشر مع الزبائن من جميع أنحاء العالم.

من جانبه أبدى المجلس الجماعي استعداده لخلق شراكة تشاورية بينه وبين جمعية ارباب المقاهي والمطاعم بمراكش للرقي بمستوى الجودة والاحترافية بهذا القطاع وتمثيل المدينة على احسن وجه

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *