شؤون الاستثمار

داهمت السلطات المحلية بمنطقة تسلطانت بمراكش ليلة أمس الاثنين مؤسسة سياحية بطريق اوريكا، تحولت الى ملهى ليلي يقدم خدماته بشكل غير قانوني، رغم القيود وتدابير حالة الطوارئ، التي تمنع كل اشكال الاحتفالات والتجمعات.

وحسب المعطيات المتوفرة فقد تمت مداهمة الملهى المذكور المتواجد في الكيلومتر 13 في اتجاه منتجع اوريكا من طرف السلطات المختصة ، بعد استجماع معطيات تشير لتورط صاحبه الذي يحمل الجنسية الفرنسية، في خرق تدابير حالة الطوارئ، قبل ان يتبين ان الامر أكبر من ذلك بكثير، حيث يتعلق الامر بتقديم خدمات و انشطة مجرٌمَة قانونياً، وهو ما انتهى بعد التحاق مصالح الدرك الملكي باعتقالات بالجملة ضمنهم مواطنين أجانب وفرار أزيد من 100 شخص اغلبهم من الفتيات.

ويشار ان السلطات قامت خلال عملية المداهمة التي استهدفت الملهى الليلي الغير قانوني، بحجز أزيد من 120 نرجيلة وكمية مهمة من المعسل وعدد كبير من الخمور، علما ان الملهى الغير قانوني الذي تمت مداهمته، يفرض أسعار خيالية في ظل إغلاق الملاهي المرخصة والكاباريهات في مراكش، حيث يصل سعر حجز المائدة الى 8 الاف درهم.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *