كادم بوطيب \ شؤون الاستثمار

إهتز حي المصلى الشعبي الشهير بمدينة طنجة، صباح اليوم السبت، على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها سبعيني، ودلك بسبب مشاداة حولة سومة الكراء مع الكاري، تطورت إلى عراك ومشاداة كلامية، انتهت بجريمة قتل وسط حالة استنفار كبيرة.

وبحسب المعطيات المتوفرة من عين المكان، فإن الضحية البالغ من العمر قيد حياته، 70 سنة، تعرض لعملية ذبح من الوريد إلى الوريد، على يد الجاني البالغ من العمر حوالي 60 سنة، الذي اختار أن يحسم عراكا لصالحه عبر تنفيذ عملية دبح من الوريد إلى الوريد بواسطة سلاح أبيض.

وقال شهود عيان، إن الضحية تلقى طعنات بواسطة السلاح الأبيض من طرف الجاني الذي لم يكتفي بذلك، حيث أتبع ذلك بالقيام بنحره بطريقة وصفت بأنها “بشعة”.

وبعد ساعات قليلة من تنفيد الجريمة تمكنت المصالح الأمنية من توقيف الجاني، فيما ثم نقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات الدوق دي دوفار قصد إخضاعها للتشريح الطبي بأمر من النيابة العامة المختصة باستئنافية طنجة.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *