خرجت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج ببيان، اليوم الاثنين، تؤكد فيه أن “ما أقدم عليه السجين السابق (ج.ب)، والذي غادر السجن منذ أزيد من ست سنوات، من نشر رسومات تخص تصاميم بناية قديمة لإحدى المؤسسات السجنية، متجاهلا ما ينطوي عليه تصرفه هذا من مس بأمن هذه المؤسسة السجنية وسلامة نزلائها، وذلك في مخالفة صريحة للقوانين والأنظمة الجاري بها العمل”.
وحذرت “المندوبية العامة من نشر وتداول الرسومات المذكورة على مواقع التواصل الاجتماعي”، مؤكدة أنها “مصممة على اللجوء إلى القضاء من أجل متابعة من يقفون وراء ذلك، وذلك حماية لأمن المؤسسات السجنية وسلامة نزلائها”.
وكان سجين سابق قام بنشر تصاميم لسجن كان يقضي به عقوبة سجنية لمدة 20 سنة من أجل تهمة القتل العمد، يوم الجمعة 23 مارس الجاري، على حائط على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *