كشف التقرير المالي الذي عرضه الوداد البيضاوي، خلال جمعيته العمومية، عن وجود فائض مالي كبير، يناهز المليون دولار، في حساب النادي.

وساهمت الألقاب التي حصل عليها الفريق، محليا وقاريا، في حدوث انتعاشة مالية مهمة.

ويعتبر الوداد، النادي الوحيد بالدوري المغربي، الذي يُدار بموازنة تصل إلى 10 ملايين دولار، كما أنه الوحيد أيضا، الذي سجل فائضا بهذا الحجم.

ورغم ارتفاع مصروفات الوداد، إلا أنه حافظ على توازنه المالي، بينما لم يتضمن هذا الفائض، صفقة انتقال أشرف بن شرقي إلى الهلال السعودي، والتي ناهزت 5 ملايين دولار.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *