على عكس بعض الدراسات والأرقام التي اعتمدتها بعض الدراسات،المغرب يجني 154 مليون أورو من السوق الإسبانية خلال شهرين، حيث حافظ على مكانته كأول مزود لإسبانيا من الخضر والفواكه خلال الشهرين الأولين من السنة الجارية، وذلك حسب الفيدرالية الإسبانية لجمعيات منتجي ومصدري الفواكه والخضروات. وأفادت الفيدرالية الإسبانية بأن صادرات المغرب من الخضر والفواكه نحو إسبانيا ارتفعت بنسبة 13 في المئة، خلال الفترة ما بين يناير وفبراير من سنة 2018، وهو الأمر الذي عزز من موقع المغرب كمورد رئيسي للسوق الإسبانية

كما أن صادرات المغرب من الخضر والفواكه المتوجهة نحو السوق المتوسطي،تعرف لجودتها وثمنها المناسب مقارنة مع منتوجات دول الجوار،وهو ما يجعلها تحظى بثقة المستهلك الأوربي وثقة المستوردين.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *