كادم بوطيب / شؤون الاستثمار

علم من مصدر قضائي مطلع أن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بمدينة فاس، أمر زوال اليوم الأربعاء، بمتابعة نوفل شباط البرلماني الاستقلالي السابق والرئيس الحالي للجماعة القروية “برارحة” ضواحي تازة، في حالة اعتقال احتياطي بالسجن المحلي “بوركايز”.

ووفق دات المصدر، فإن النيابة العامة وجهت لنوفل شباط تهم تتعلق بـ”إهانة موظف عمومي أثناء القيام بعمله والسكر العلني والسياقة في حالته”، محددة له في نفس اليوم جلسة للشروع في محاكمته بالمنسوب إليه، في الوقت الذي تحاشى والده حميد شباط التعليق على هذه القضية والتزم الصمت.

وكانت عناصر الأمن بالدائرة الأمنية الثانية “الأطلس” بفاس قد أحالت الإبن الأكبر لحميد شباط بعد قضائه 48 ساعة تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي أمرت به النيابة العامة لإهانته شرطي مرور.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *