عقدت جمعية شبكة المحامين المغاربة المقيمين بالخارج، اليوم السبت بالرباط، جمعها العام التأسيسي.
وذلك بحضور كل من الوزير المنتدب المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، عبد الكريم بنعتيق، ووزير العدل محمد أوجار والرئيس الأول لمحكمة النقض والرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، مصطفى فارس، والوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، رئيس النيابة العامة، محمد عبد النباوي.
وتهدف الجمعية إلى تيسير ولوج المحامين المغاربة المقيمين بالخارج بحرية إلى تنشيط و تدبير الشبكة التي جرى تأسيسها في النسختين الأولى والثانية لمنتدى المحامين المغاربة، كما تمكن مغاربة المهجر من الاستفادة من خدمات الإرشاد والمساعدة القانونية والقضائية في بلدان الاستقبال، وتسهل التنسيق والتعاون والتبادل بين شبكات المحامين المغاربة بالخارج وهيئات المحامين بالمغرب، لاسيما على مستوى الولوج إلى المعلومة القانونية (قوانين، وأحكام قضائية نهائية تم النطق بها من محاكم مغربية، اجتهادات قضائية..)إن بالمغرب أو ببلدان الاستقبال.
كما تتوخى الجمعية ، التي ستأخذ بعين الاعتبار تعدد الهيئات ببلدان الاستقبال، وتسهر على تمثيلية واسعة لكل المحامين المغاربة بالمهجر، تنظيم برامج توعوية وتحسيسية لفائدة مغاربة المهجر، تهم حقوقهم وواجباتهم، وتترافع في اللقاءات والمنتديات العالمية عن المصالح العليا للمغرب.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *